مزاد ايجار مبنى محمود بسيوني

تخطط وزارة قطاع الأعمال العام للتخلى عن ملكيتها فى أصول بقيمة تصل إلى 75 مليار جنيه، واستغلال أكثر من نصفها فى سداد مديونيات تاريخية لصالح بنك الاستثمار القومى، والكهرباء، والغاز.

وقال هشام توفيق، وزير قطاع الأعمال العام، إن الشركات التابعة تجرى حصراً بالأصول، تمهيدا لاستغلالها فى سداد كامل المديونيات، بما فيها المستحقة لشركات الكهرباء، والغاز، وبنك الاستثمار القومى، نظرا لعدم توافر سيولة للسداد النقدى.

وكان لدى وزير قطاع الأعمال السابق خالد بدوى، الذى غادر منصبه منذ أسابيع، اتجاه لسداد جزء من مديونية شركات الغاز والكهرباء عبر مبادلة أصول، وسداد الجزء الأكبر نقداً، وقال وقتها إن إجمالى ديون القطاع تقدر بحوالى 45 مليار جنيه.

وأضاف توفيق فى تصريحات لـ «المال»، أنه تم الانتهاء من سداد 10.5 مليار جنيه عبر مبادلة أصول، فى إشارة للاتفاق الموقع بين الشركة القابضة للغزل، وبنك الاستثمار القومى، وسيتم استكمال السداد بنفس الآلية.

وقال إن الحكومة تتوقع جمع 30 مليار جنيه من طرح حصص 5 شركات فى البورصة، خلال الربع الأخير من العام الجارى.

وأشار إلى أن الدولة تعمل على توفير مناخ جيد لاستقبال الطروحات، وستتخلى عن حصة الأغلبية فى شركة مصر الجديدة للإسكان، عبر طرح %32.5، بخلاف %27.7 متداولة حالياً فى البورصة.

كان عمروالجارحى، وزير المالية السابق، قد قال إنه يتوقع جمع مايقرب من 15 مليار جنيه من المرحلة الأولى من برنامج الطرح، من إجمالى 80 مليار جنيه حصيلة 25 شركة خلال السنوات الثلاث المقبلة.

وأعلنت الحكومة الأسبوع الماضى، أسماء الشركات الخمسة، وهى: مصر الجديدة للإسكان والتعمير، والشرقية للدخان إيسترن كومبانى، والإسكندرية لتداول الحاويات، وأبوقير للأسمدة، والإسكندرية للزيوت المعدنية – أموك

جريدة المال  بتاريخ (22 -7-2018) 
لمشاهدة الخبر أضغط هنا