مزاد ايجار مبنى محمود بسيوني

باسل الحيني رئيس "القابضة للتأمين" في حواره لـ"البوابة نيوز": نستهدف 20.4 مليار جنيه إيرادات بنمو 21.5%.. ونعمل على تعزيز مكانة شركاتنا كأكبر مجموعة مالية غير مصرفية وتعظيم العوائد

قال باسل الحينى، رئيس شركة مصر القابضة للتأمين، إن مشروع الموازنة التقديرية للشركة للعام المالى 2019/2020، يستهدف تحقيق طفرة كبيرة لم تحدث من قبل، بما يليق بأكبر مجموعة مالية غير مصرفية فى مصر، ويعزز هذا الدور الريادى للمجموعة فى مصر والمنطقة العربية والأفريقية، من خلال الاستراتيجية الجديدة لتطوير الشركات التابعة فى كل القطاعات.
أشار رئيس الشركة القابضة للتأمين، في حواره لـ"البوابة نيوز" إلى أن تنفيذ الاستراتيجية سيكون من خلال العمل على عدد من المحاور، ففى مجال النشاط التأمينى سيتم تحديث المنتجات وطرق التسعير وأسلوب تقديم الخدمات التأمينية بهدف تعظيم معدلات النمو والربحية، وزيادة الحصة السوقية لشركتى مصر للتأمين ومصر لتأمينات الحياة؛ وتطوير الخبرة الإكتوارية بالشركات التابعة من خلال تأسيس إدارة متخصصة فى الخبرة الإكتوارية، التى تمثل عنصرًا رئيسيًا فى صناعة التأمين، على اعتبار أنها القائمة على تقييم الخطر التأمينى بتسعيره فنيًا، وتحديد المنتجات التى تتلاءم معه والاحتياطيات اللازمة لمواجهته، وتوطيد استخدام التكنولوجيا فى إدارة كل أعمال وأنشطة الشركات التابعة مع إدخال نظام تخطيط ومتابعة موارد المؤسسة »ERP System» على مستوى المجموعة، بما يحقق الربط بين الشركة القابضة وشركاتها التابعة.
وعلى نطاق التطوير المؤسسى للمجموعة، قال «الحينى» نسعى لتنفيذ أضخم مشروع للتطوير المؤسسى لإحداث أكبر تطور تكنولوجى لشركات المجموعة، يضع على قائمة أولوياته تنمية الموارد البشرية، باعتبارها حجر الأساس بالشركات عبر الاهتمام بالتدريب وتنمية المهارات الإدارية والبيعية، وإعداد صف ثان وثالث مؤهل لقيادة الشركات مستقبلًا. مؤكدا أن هذا التطور المؤسسى يتواكب مع أفضل الممارسات العالمية.
وفى مجال نشاط الاستثمارات، قال رئيس الشركة القابضة للتأمين، نعمل على تعزيز مكانة مصر القابضة للتأمين كأكبر مجموعة مالية غير مصرفية، وتعظيم عائد الدولة على استثماراتها المالية بالمجموعة من خلال تعظيم العوائد الاستثمارية، والاستفادة من محفظة الاستثمارات الضخمة التى ستعاوننا فى إدارتها شركة مصر لإدارة الاستثمارات المالية، برؤى مبتكرة وحديثة، وأسلوب إدارة متطور فى إدارة هذه الاستثمارات.
وبالنسبة لمجال النشاط العقارى قال «الحينى»: نستهدف تنمية الثروة العقارية المتميزة واستغلال الأراضى فى مشروعات عملاقة بالشراكة مع مستثمرين ومطورين عقاريين، بالإضافة إلى النهوض بخدمات إدارة العقارات والتكامل بين الشركات التابعة فى نفس المجال، كما أشار أيضا إلى تطوير العقارات ذات الطبيعة التاريخية الخاصة بما يحافظ عليها ويحولها إلى مصدر مدر للعائد والربحية.
وفى مجال التوسع الخارجى، أكد باسل الحينى أن الشركة تستهدف التواجد بفعالية بالسوق الأفريقية، مشيرا إلى وجود دراسات داخل المجموعة لتحديد الاتجاه الأمثل للتواجد فيه، إما من خلال مكاتب تمثيل أو من خلال زيادة عمليات إعادة التأمين فى هذه السوق، بالإضافة إلى دعم المصدرين والمستوردين المصريين المتجهين إليه، من خلال إتاحة برامج التأمين المختلفة التى تمثل ظهيرًا استراتيجيًا لتغطية المخاطر التى تواجههم، فى خطوة تستهدف زيادة الصادرات المصرية الأفريقية، بما يتمشى مع استراتيجية الدولة المصرية ودعمها للتوسع على مستوى القارة الأفريقية.
كما نوه باسل الحينى إلى الأهمية التى توليها الشركة القابضة للتوسعات الخارجية للشركات التابعة فى وقت يجرى عمل تقييم شامل للفروع الخارجية الحالية لشركة مصر للتأمين بالخارج (دبى، قطر، الكويت) فى ظل تحقيق هذه الفروع معدلات نمو جيدة مع اتخاذ إجراءات لزيادة معدلات النمو بها.
ولفت إلى الاستراتيجية الجديدة للشركة القابضة للتأمين وشركاتها التابعة، التى تقوم على فلسفة عمل متطورة، وأسلوب مختلف فى الإدارة يركز على الشفافية والمصارحة من جهة، والتأنى فى اتخاذ القرار من جهة أخرى، وهو ما جرى مراعاته فى اختيار مجالس إدارات الشركات التابعة مما يعكس المناخ الحضارى الجديد فى إدارة المجموعة.
واستعرض «الحينى» أهم المؤشرات المالية المستهدفة بموازنة الشركة للعام المالى ٢٠١٩/٢٠٢٠، وأشار إلى أن إجمالى الموارد الجارية المستهدفة لشركة مصر القابضة للتأمين وشركاتها التابعة بعام الموازنة ٢٠١٩/٢٠٢٠ بلغت ٢٠.٤ مليار جنيه مقابل ١٦.٧ مليار جنيه، فعلى عام ٢٠١٧/٢٠١٨ بزيادة قدرها ٣.٦ مليار جنيه وبمعدل نمو قدره ٢١.٥٪.
كما أشار إلى أن إجمالى حقوق المساهمين المقدرة لشركة مصر القابضة للتأمين وشركاتها التابعة بعام الموازنة ٢٠١٩/٢٠٢٠ بلغ ٣١.٩ مليار جنيه مقابل ٣٠.٣ مليار جنيه فعلى عام ٢٠١٧/٢٠١٨ بزيادة قدرها ١.٦ مليار جنيه وبمعدل نمو قدره ٥.٥٪.
كما بلغ إجمالى حقوق حملة الوثائق المقدرة لشركات التأمين التابعة لمصر القابضة للتأمين بعام الموازنة ٢٠٢٠/٢٠١٩ مبلغ ٣٧.٦ مليار جنيه مقابل ٣٢.٩ مليار جنيه فعلى عام ٢٠١٧/٢٠١٨ بزيادة قدرها ٤.٦ مليار جنيه وبمعدل نمو قدره ١٤.٠ ٪. بالاضافة إلى حجم الاستثمارات المقدرة لشركة مصر القابضة للتأمين وشركاتها التابعة بعام الموازنة ٢٠١٩/٢٠٢٠ مبلغ ٧٠.٧ مليار جنيه مقابل ٦٥.٤ مليار جنيه فعلى عام ٢٠١٧/٢٠١٨ بزيادة قدرها ٥.٣ مليار جنيه وبمعدل نمو قدره ٨.٠٪.
بينما بلغ إجمالى الأقساط التأمينية المستهدفة لشركات التأمين التابعة لمصر القابضة للتأمين عام ٢٠١٩/٢٠٢٠ مبلغ ١٥.٧ مليار جنيه مقابل ١٢.٦ مليار جنيه فعلى عام ٢٠١٧/٢٠١٨ بزيادة قدرها ٣.١ مليار جنيه وبمعدل نمو قدره ٢٤.٨٪.
وتستهدف الشركات التابعة لمصر القابضة للتأمين تحقيق صافى أرباح بموازنة عام ٢٠١٩/٢٠٢٠ قدرها ٤.٣ مليار جنيه مقابل ٣.٢ مليار جنيه فعلى ٢٠١٧/٢٠١٨ بزيادة قدرها ١.١ مليار جنيه وبمعدل نمو قدره ٣٤.٥٪.
كما تستهدف مصر القابضة للتأمين تحقيق إجمالى موارد جارية بموازنة عام ٢٠١٩/٢٠٢٠ مبلغ ٢.٤ مليار جنيه مقابل مبلغ ١.٧ مليار جنيه فعلى عام ٢٠١٧/٢٠١٨ وبمعدل نمو قدره ٣٧.٥٪، ومن ثم تستهدف تحقيق صافى أرباح بموازنة عام ٢٠١٩/٢٠٢٠ قدرها ٢.١ مليار جنيه مقابل ١.٥ مليار جنيه فعلى عام ٢٠١٧/٢٠١٨ بزيادة قدرها ٦١٥.٥ مليون جنيه وبمعدل نمو قدره ٤٢.٤٪.
وبهذا تقدر حصة الدولة من الأرباح بعام الموازنة ٢٠١٩/٢٠٢٠ لمصر القابضة للتأمين ١.٦ مليار جنيه مقابل مبلغ ٧٥٨.٨ مليون جنيه فعلى عام ٢٠١٧/٢٠١٨ وبمعدل نمو قدره ١١١.١٪.

البوابة  بتاريخ (16 -7-2019) 

لمشاهدة الخبر أضغط هنا